أضرار الكيتو دايت على الصحه بالتفصيل 2022

شارك المقالة

 إذا كنت تريد أن تفقد وزنك فالأمر بسيط فقط قلل من الكربوهيدرات وزود من الدهون وستكون علي المسار الصحيح لاتباع نظام غذائي فعال لكن هناك يعض من أضرار الكيتو.

وكما يحدث مع أي تغيير غذائي كبير فإن تقييد الكربوهيدرات بشكل كبير سيزيد من خطر تعرضك لبعض الآثار الجانبية قصيرة وطويلة المدي , بعضها سيختفي مع تعديلات طفيفة

في هذا المقال سنلقي نظرة فاحصة علي مايمكن توقعه من هذا النهج الغذائي , وسوف نستكشف العديد من أضرار الكيتو , ومعرفة كيفية الاستعداد لها وإجراء

التغييرات اللازمة للحصول علي أفضل النتائج .

أضرار الكيتو
أضرار الكيتو

أضرار الكيتو

يثير نظام الكيتو دايت تغييرات كبيرة في الجسم يمكن أن تكون إيجابية أو سلبية اعتمادا علي مجموعة متنوعة من العوامل بما في ذلك صحتك الحالية ومستويات نشاطك وأدويتك قد  تكون اكثر عرضة لخطر التعرض لآثار ضارة نتيجة لتطبيق نظام الكيتو دايت .

علي الرغم من أن ا أضرار الكيتو المحتملة ضئيلة وغير مهمة لمعظم الناس , إلا أن القليل منها سيزيد من مخاطر الآثار الضارة طويلة المدى التي تجعل نظام الكيتو دايت اختيار غير صحي بالنسبة لهم .

لتسهيل الوصول إلي هذه المعلومات سوف نقسم ا أضرار الكيتو المحتملة  إلي ثلاث فئات .

  • مخاطر الكيتو قصيرة المدى التي يمكن علاجها .
  • مخاطر الكيتو المحتملة لمن لديهم ظروف معينة .
  • أضرار الكيتو المحتملة عند النساء .

أضرار الكيتو قصيرة المدي لنظام الكيتو دايت الغذائي وكيفية علاجه

يتكون القسم من الشكاوى والصراعات الأكثر شيوعا التي سيواجهها أخصائيون نظام الكيتو , في معظم الحالات يمكن معالجة أضرار الكيتو بسهولة .

نظرا لأن الكيتو هي نظام غذائي مختلف تماما عما يتبعه معظم الناس , فقد يكون من الصعب الألتزام به في البداية , علي سبيل المثال في إحدى الدراسات توقف أكثر من نصف

المشاركين عن اتباع النظام الغذائي قبل انتهاء البحث .

من الشائع جدا بدء نظام غذائي جديد والحصول علي بعض النتائج والعودة في النهاية إلي أنماط الاكل القديمة واستعادة الوزن مرة أخرى , لمنع حدوث هذا حاول النظر إلي نهجك

الغذائي الجديد من منظور طويل المدي .

هل يمكنك الاستمرار في نظامك الغذائي للمدة التي تحتاجها دون إضافة الكثير من الضغط الإضافي إلي حياتك ؟ هل ستكون قادر علي التحكم في تناول طعامك والحفاظ علي نتائجك علي المدى الطويل ؟

لقد وجدت أن فرصك في الألتزام بأى نظام غذائي ستزداد بشكل كبير عندما :-

  1. تتعلم المبادئ الأساسية وراء التغيير وتستخدمها لإملاء قراراتك .
  2. تغير البيئة الغذائية وعادات الأكل بطرق من شأنها أن تسهل عليك الالتزام بخطة نظامك الغذائي .

زيادة الجوع والرغبة الشديدة في الأكل

عندما تبدأ في الحد من الكربوهيدرات لأول مرة قد تشعر بالجوع الشديد والرغبة الشديدة التي قد تستحضر تخيلات تناول البطاطس المقلية والآيس كريم .

لمساعدتك في مقاومة تناول الأطعمة غير الصحية جرب اتباع هذه الاستراتيجيات :-

  • اشرب المزيد من الماء طوال اليوم .
  • تناول وجبة غنية بالبروتين والدهون لبدء يومك (أكثر من 20 جراما من البروتين) .
  • أضف إلي مشروبك الصباحي MCTs .
  • أحصل علي وجبات خفيفة من الكيتو في متناول اليد لمنع الشراء التلقائي للأطعمة الجاهزة غير الصحية .
  • جرب بعض المنتجات الصديقة للكيتو من الأطعمة المفضلة لديك عالية الكربوهيدرات مثل الآيس كريم والبيتزا والمكرونة .
  • تأكد من تلبية احتيجاتك اليومية من البروتين والسعرات الحرارية , حيث يلعب تناول الكمية المناسبة من البروتين والسعرات الحرارية دورا مهما في إبقائك ممتلئا وحيويا طوال اليوم , إذا كنت بحاجة إلي معرفة كمية الدهون والبروتينات التي يجب عليك تناولها فحاول استخدام حاسبة الكيتو .

التنفس كيتو

بمجرد اتباعك لنظام الكيتو دايت لعدة أيام فإنك تلاحظ رائحة جديدة قادمة من فمك تشبه رائحة الفاكهة الناضجة أو مزيل طلاء الأظافر , ويعد ذلك أحد الآثار الجانبية السلبية للكيتوزية , والذي يحدث عادة بسبب الأسيتون (منتج ثانوى لإنتاج الكيتونات) , حيث يتخلص منه الجسم عن طريق التنفس .

علي الرغم من أن هذا يبعد الناس عنك إلا أنه يعد علامة واضحة علي أنك في طريقة لجني جميع فوائد الكيتو والكيتوزية , مع استمرار جسمك في إنتاج الكيتونات سيصبح أكثر

كفاءة في تكوين واستخدام الكيتونات التي تنقل الطاقة وبيتا هيدروكسي بوتيرات وأسيتو أسيتات , مما يساعد علي تقليل مستويات الأسيتون وتحسن رائحة أنفاسك في هذه الأثناء ,

بينما يتكيف جسمك مع الحالة الكيتونية استخدم العلكة أو البخاخ المنعش طوال اليوم لتحسين رائحة الفم .

جفاف خفيف

يتسبب نظام الكيتو دايت في فقدان الجليكوجين وانخفاض مستويات الأنسولين , وهما عاملان من العوامل العديدة التي تساعد علي التمسك بالماء والمعادن , ولهذا السبب يفضل الناس

اتباع نظام الكيتو دايت لفقدان الوزن بصورة سريعة , عن طريق الحد من الكربوهيدرات ستنخفض مستويات الجليكوجين والأنسولين مما يتسسب في فقدان جسمك أرطال وأرطال من وزن الماء .

إذا لم تكن حريصا علي تناول السائل والمعادن فقد تعاني من الدوخة والغثيان والتشنج والصداع ومشاكل الجهاز الهضمي وأعراض أخرى لأنفلونزا الكيتو , ولكن يمكنك تجنب هذه

الأعراض عن طريق شرب المزيد من الماء وأخذ مايكفي من المعادن .

نفاذ الإليكتروليتات

إلي جانب الفقد السريع للماء عادة مايتم إفراز الصوديوم والبوتاسيوم بمعدلات أعلي أثناء التكيف مع نظام الكيتو دايت , يمكن أن يسبب هذا التعب والدوخة والدوار والصداع والإمساك والتشنج , لمكافحة هذه الأعراض يمكنك استكمال إليكتروليتاتك .

لضمان حصولك علي مايكفي من البوتاسيوم قم بتناول الأفوكادو والخضروات الورقية مثل السبانخ في نظامك الغذائي , رش بعض الملح غير المكرر علي كل وجبة وفي الماء

لتجديد مستويات الصوديوم لديك , أيضا يقترح بعض أخصائيون الأنظمة الكيتونية الحصول علي مالايقل عن 5 إلي 7 جرامات من الملح يوميا (ملعقة صغيرة إلي ملعقة ونصف صغيرة يوميا) خلال الأسبوع الأول من اتباع نظام الكيتو دايت .

الماغنيسيوم هو معدن أساسى آخر يمكن أن يجعل انتقالك إلي الحالة الكيتونية أسهل بكثير , علي الرغم من أنك تفقد الماغنيسيوم أثناء تقييد الكربوهيدرات إلي أن الكثير منا يعاني من

نقصه , علي أي حال فقد أضف بعض بذور اليقطين واللوز والسبانخ إلي نظامك الغذائي للحصول علي جرعة مناسبة من الماغنيسيوم .

الجرعات الموصي بها من المعادن للوقاية من الأعراض السلبية .

الصوديوم

من 5 إلي 7 جرامات من الملح غير المكرر يوميا .

البوتاسيوم

3500 مجم يوميا للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 16 عاما فما فوق .

الماغنيسيوم

الرجال : 400 مجم في اليوم .

النساء : 310 مجم في اليوم .

نقص الفيتامينات والمعادن

يستبعد نظام الكيتو دايت العديد من الاطعمة الشائعة التي تعمل كمصادر جيدة للفيتامينات والمعادن , لذلك قد تكون عرضة لنقص بعض المغذيات الدقيقة إذا لم تكن حريصا .

أكثر العناصر الغذائية نقصا في نظام الكيتو دايت هي :-

  • البيوتين
  • اليود
  • البوتاسيوم
  • الماغنيسيوم
  • الصوديوم
  • فيتامين هـ
  • فيتامين د

لمنع حدوث هذا النقص تأكد من تناول مجموعة متنوعة من اللحوم والدراجن والمأكولات البحرية ومنتجات الألبان والبيض والخضروات الصديقة لنظام الكيتو دايت , بعض أغذية

الكيتو الغنية بالمغذيات الدقيقة البيض والخضروات منخفضة الكربوهيدرات والمأكولات البحرية واللحوم العضوية مثل كبد البقر.

تغيرات في حركة الأمعاء : الإسهال والإمساك

مع الزيادة الهائلة في الدهون وتقليل الكربوهيدرات يمكن أن يعاني الكثير من الناس من الإسهال أو الإمساك , هذا أمر شائع نسبيا خلال الأسبوع الأول من اتباع نظام كيتو الغذائي , وعادة ما يعالج من تلقاء نفسه ,

ومع ذلك إذا لم يحدث تحسن لمشكلات الجهاز الهضمي بعد أسبوع فجرب واحدة أو أكثر من الأستراتيجيات أدناه التي تنطبق علي حالتك .

شرب المزيد من الماء :- يمكن أن يسبب الجفاف تغيرات كبيرة في صحة الجهاز الهضمي , لذ احرص علي شرب الماء .

استهلك المزيد من المعادن :- إذا كنت لا تفي باحتيجاتك المعدنية فسوف يزداد خطر إصابتك بالإسهال أو الإمساك , طريقة واحدة للحصول علي مايكفي من الإلكتروليتات هي تناول

الأفوكادو والخضروات منخفضة الكربوهيدرات والملح .

أضف البروبيوتيك والأطعمة المخمرة إلي نظامك الغذائي :- يعتبر البروبيوتيك طريقة رائعة لأستعادة صحة الجهاز الهضمي حاول الحصول علي جرعتك من البروبيوتيك مع بعض

مخلل الملفوف الخام أو كيم تشي الخام أو مكما بروبيوتيك متعدد السلالات , بسبب انخفاض الكربوهيدرات في نظام الكيتو دايت أصبحت نسبة الدهون عالية جدا تناول المزيد من

الخضروات منخفضة الكربوهيدرات وستحصل علي الكثير من الألياف التي تزيد من حجم البراز .

استخدام إنزيمات الجهاز الهضمي :-  إذا كنت تواجه صعوبة في هضم الدهون أو البروتينات فقد ينتهي بك الأمر مع البراز الملون واللين , في هذه الحالة من الأفضل محاولة تناول

مكمل إنزيم هضمي يحتوى علي مادة صفراء الليباز والبوتياز .

اختبار الحساسية :- بالنسبة للحساسية المشتبه بها من الأفضل تجربة اختبار الحساسية ونظام الإقصاء الغذائي الذي يزيل جميع مسببات الحساسية الشائعة (القمح والبيض والأسماك

ومنتجات الألبان والمكسرات والفول السوداني والمحار وفول الصويا وخضروات الباذنجان ) لفترة من الوقت (3-4) أسابيع , إذا لاحظت تغيرات إيجابية وتريد البدء في إضافة هذه

الأغذية إلي طعامك مرة أخرى في نظامك الغذائي فاختر واحدا تلو الآخر واتجه ببطء , سجل ماتشعر به , إذا كنت لاتزال تشعر بتحسن فانتقل إلي المرحلة التالية , إذا واجهت في أي

وقت ردود فعل سلبية ناحية طعام معين فمن المحتمل أن يكون لديك حساسية له .

هل نظام الكيتو دايت آمن ؟

يعتبر نظام الكيتو دايت آمن لمعظم الناس , ومع ذلك يمكن أن يتسبب نظام الكيتو دايت في حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي ونقص المغذيات والتعب وضعف مستويات

الكوليسترول الضار وحصي الكلي عند اتباع النظام بشكل غير صحيح .

يجب علي الذين يعانون من حالات صحية معينة بما في ذلك من أمراض القلب والأوعية الدموية أو قصور الغدة الدرقية أو مرض السكرى أو أمراض الكلي المزمنة أو تاريخ من

اضطراب الاكل استشارة أخصائي التغذية قبل اتباع نظام الكيتو دايت .

سوف نلقي نظرة فاحصة علي أضرار الكيتو قصيرة المدى والأخطار المحتملة وكيفية التعامل مع كل منها .

الامراض المحتملة من نظام كيتو

الآن بعد أن غطينا أضرار الكيتو قصيرة المدى  وكيفية تجنبها وعلاجها دعنا نلقي نظرة علي أضرار الكيتو للأشخاص الذين يعانون من حالات معينة .

 1. انخفاض مستوى سكر الدم بشكل خطير لمرضي السكر

يحد نظام كيتو الغذائي من الكربوهيدرات لدرجة أنه يجب علي أي شخص يتناول أدوية مخفضة لسكر الدم أو مصاب بداء السكرى من النوع 1 أو النوع 2 استشارة الطبيب قبل

إجراء هذا التغيير الغذائي الشديد , نظرا لأن الجسم يتكيف مع نظام الكيتو دايت يجب مراجعة جراعات الأدوية وخطط العلاج ويجب ملاحظة مستوىات السكر في الدم بعناية .

2. الحماض الكيتوني للأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 1 والنوع 2

يعد الحماض الكيتوني مشكلة خطيرة يمكن أن تصبح قاتلة ولكن يمكن الوقاية منها (في معظم الحالات) , يحدث عندما تكون مستويات السكر في الدم ومستويات الكيتون مرتفقة للغاية

في نفس الوقت , نتيجة لذلك يمكن أن تحدث أعراض الحماض الكيتوني الشائعة مثل القئ وآلام البطن والجفاف وارتفاع السكر في الدم وانخفاض ضغط الدم وعدم انتظام دقات القلب والنعاس .

يحدث الحماض الكيتوني دائما عندما لايعي الشخص المصاب بداء السكرى (النوع 1 أو النوع 2) مستويات السكر في الدم , تعد أفضل استراتيجية وقائية قصيرة المدى هي مراقبة

مستويات السكر في الدم وتناول أدوية السكرى عند الضرورة .

3. مستويات الكوليسترول المرتفعة التي تزداد سوءا أثناء اتباع نظام الكيتو دايت

علي الرغم من أن الأدلة تشير إلي أن نظام الكيتو دايت يمكن أن يساعد في تحسين الكوليسترول لدي العديد من الأشخاص , إلا أن البعض قد لا يكون جيدا من منظور صحة القلب

عندما يتبعون نظاما غذائيا عالي الدهون ومنخفض الكربوهيدرات .

فيما يلي نظرة عامة موجزة عن الحالات الأكثر شيوعا التي يمكن أن تؤدى إلي زيادة مستويات الكوليسترول بطريقة غير صحية في نظام الكيتو دايت .

4. ارتفاع الكوليسترول العائلي (فرط كوليسترول الدم العائلي)

هو حالة يكون فيها واحد أو أكثر من جينات مستقبلات البروتين الدهني معيبا مما يجعل من الصعب عليهم إزالة الكوليسترول من الدم , إذا كان الشخص المصاب بفرط كوليسترول

الدم العائلي يتبع نظاما غذائيا عالي الدهون فسيصبع أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب ؛ لأن زيادة الدهون المشبعة ومحتوى الكوليسترول في النظام الغذائي يؤدى إلي ارتفاع

مستويات الكوليسترول في الدم لمواجهة نقاط الضعف الوراثية هذه , قد يكون من الأفضل اتباع نظام غذائي منخفض إلي متوسط الدهون مع الكثير من الأطعمة الكاملة والألياف

والدهون الأحادية غير المشبعة والدهون المتعددة غير المشبعة (خاصة أوميجا 3) والدهون المشبعة المحدودة , هذا بالإضافة إلي نمط الحياة الذي يعطي الأولوية للنشاط البدنى وتخفيف التوتر والكثير من النوم .

5. القضايا المتصلة بالغدة الدرقية

ترتبط هرمونات الغدة الدرقية ومستويات الكوليسترول ارتباطا وثيقا , عندما يكون هرمون الغدة الدرقية منخفض ستكون مستقبلات LDL أقل نشاطا ممايؤدى إلي ارتفاع مستويات

الكوليسترول في الدم وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب , إذا كان لديك تاريخ من مشاكل الغدة الدرقية فقد تعاني من مستويات الكوليسترول غير الصحية ويمكن لنظام الكيتو دايت أن يزيدها سوءا .

وجد العديد من متبعي الأنظمة الكيتونية أن الذين يعانون من أمراض الغدة الدرقية المناعية الذاتية أن طريقة الكيتو في الأكل تحسن نوعية حياتهم أكثر من أي نظام غذائي آخر.

6. المشاكل الهرمونية التي ازدادت بسبب تقييد الكربوهيدرات

من حين لآخر قد لا يزال متبعي نظام الكيتو دايت يعانون من إنفلونزا الكيتو بعد اتباعهم الكيتو دايت لأكثر من أسبوع حتي بعد تنفيذ التوصيات الوارد ذكرها في الأقسام السابقة , إذا

كان هذا يبدو مثلك فقد لايكون نظام كيتو الغذائي هو النظام الغذائي المثالي لك من المنظور الهرموني .

علي سبيل المثال الأشخاص الذين يعانون من قصور الغدة الدرقية أو مشاكل الغدة الكظرية هم أكثر عرضة للمعاناة مع النظام الغذائي الكيتوني ؛ وذلك لأن الأنسولين واستهلاك

الكربوهيدرات ومستويات الجليكوجين تساعد في تنظيم إنتاج هرمونات الغدة الدرقية وصحة الغدة الكظرية .

إذا كنت تعاني بالفعل من مشاكل الغدة الدرقية أو الغدة الكظرية قبل البدء في اتباع نظام الكيتو دايت فمن المحتمل أن يؤدى تقييد الكربوهيدرات إلي زيادة هذه المشاكل .

للحفاظ علي صحة الغدة الدرقية والكظرية في نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات من الضرورى أن تستهلك مايكفي من السعرات الحرارية والفيتامينات والمعادن سيعطي هذا

جسمك العناصر الغذائية التي يحتاجها لتجديد الجليكوجين والحفاظ علي وظيفة الغدة الدرقية وتقليل مستويات التوتر.

شارك المقالة

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.